هامش المساهمة (Contribution Margin)

رأفت أبوشعبان

- المالية #  O 10.6 ألف مشاهدة   Read in English

الخلاصة: المبلغ الذي يتجاوز به المنتج أو الخدمة تكاليفه المتغيرة المبدئية ويغطي جزءاً من التكاليف الثابتة المرتبطة بإنتاجه.

هامش المساهمة (الذي يمثل عادة كنسبة هامش المساهمة) هو مقياس يستخدم لتقييم جدوى وربحية المنتجات أو الخدمات الفردية. كما أنه يستخدم عند حساب نقطة التعادل.

عادةَ ما تحسب المشاريع الناجحة حساب التكاليف الثابتة والمتغيرة عند تحديد أسعار منتجاتها وخدماتها المقدمة من أجل أن تصبح مربحة في نهاية المطاف. ويُعرف هامش المساهمة على أنه الهامش الذي يمكن من خلاله للمنتج أو الخدمة المعينة أن تُرجع قيمة تتجاوز التكلفة المستخدمة في إنتاجها، بما يشمل التكاليف الثابتة للمشروع وتوليد الربحية.

لحساب هامش المساهمة، نحتاج إلى متغيرين:


  1. سعر المنتج أو الخدمة المعروضة للبيع
  2. جميع التكاليف المتغيرة المتعلقة بإنتاج هذا المنتج أو الخدمة
هامش المساهمة سعر البيع- التكاليف المتغيرة

وبموجب المفهوم نفسه، فإن نسبة هامش المساهمة هي النسبة المئوية التي يعاد بها هامش المساهمة بالنسبة إلى مبيعات المنتجات / الخدمات.

نسبة هامش المساهمة هامش المساهمة لمنتج أو خدمة محددة
سعر نفس المنتج أو الخدمة عند نفس النقطة

هامش المساهمة: التكاليف الثابتة مقابل التكاليف المتغيرة


كما لاحظنا من المعادلات أعلاه ، يحتاج هامش المساهمة إلى تحديد "التكاليف المتغيرة". لماذا وماذا عن "التكاليف الثابتة"؟
 
بالنظر إلى هامش المساهمة نفسه ، غالبًا ما يتم اعتباره على أساس قيمة لكل منتج أو لكل خدمة على حدة. بمعنى أن المنتجات والخدمات المختلفة لها هوامش مساهمة مختلفة. هذا لأن نسبة هامش المساهمة تساعدنا على التمييز بين المنتجات المختلفة لمعرفة أفضل ما يمكن أن يساهم في تعزيز الإيرادات للمشروع التجاري أو الشركة ، وبالتالي نضع هذا المنتج في مكان بارز وواضح في عرضنا للجمهور. يتماشى هذا بسلاسة مع التكلفة المتغيرة (المرتبطة بإنتاج كل سلعة أو خدمة) ، لذلك فإننا نأخذ في الاعتبار التكاليف المتغيرة في معادلة هامش المساهمة. أما بالنسبة للتكاليف الثابتة (المرتبطة بالمشروع التجاري نفسه) ، فهي تعتبر تكلفة إجمالية للمشروع- بمعنى آخر ، ستكون هي نفسها بالنسبة للمنتجات والخدمات المختلفة.

تأثير هامش المساهمة على عرض المنتجات والخدمات


هامش المساهمة باتباع قيمة هامش المساهمة يمكننا تحديد عروض المنتجات بشكل أسهل. بشكل عام ، فإن المنتجات ذات الهامش الأكبر تساهم بشكل أكبر في تعزيز الإيرادات للمشروع التجاري وبالتالي يجب إبرازها في العرض بشكل أوضح وأبرز. وبنفس المنطق، يجب تقليل أهمية عرض المنتجات ذات هامش المساهمة الأقل من أمام الزبائن حيث أنها لا تساهم بنفس القدر في تعزيز الإيرادات.
 
المثال في الصورة هنا يظهر ذلك بوضوح. لدينا شركة لصناعة الأحذية لديها ثلاثة منتجات رئيسية مختلفة في نسيجها والمواد الخام المستخدمة ، وتختلف باختلاف أسعارها ، وبالتالي اختلاف هامش المساهمة. هنا ، يتحرك الحذاء ذو أعلى هامش مساهمة ليكون العرض الأول ويظهر من قبل صانع الأحذية أمام الزبائن وفي الحملات الإعلانية وخلافه، بينما يتأخر الحذاء ذو الهامش المتدني في العرض.

مثال هامش المساهمة 1:


لنفترض أن شركة الإطارات الزرقاء تصنع وتبيع إطارات للصور واللوحات، ولديها المتغيرات التالية:

  • التكاليف الثابتة الإجمالية $30,000
  • التكاليف المتغيرة لكل إطار هي $2
  • سعر الإطار الواحد هو $5

وعليه نستنتج الآتي:

هامش المساهمة 5 (السعر)-2 (التكاليف المتغيرة) =$3
نسبة هامش المساهمة 3 (هامش المساهمة)
5 (السعر)

نتيجة المعادلة أعلاه هي 60% . مما يعني أن كل اطار يعيد هامش مساهمة للمشروع بقيمة $3 التي تساهم في تغطية التكاليف الثابتة التي تبلغ قيمتها $30,000.
بكلمات أخرى: كل إطار يساهم بنسبة 60% من قيمته لتغطية التكاليف الثابتة التي تبلغ $30,000. فور الانتهاء من تغطية كافة التكاليف الثابتة، سوف تساهم $3 بالربح من كل إطار.
 
يمكننا بسهولة استخدام هذه المعلومات لحساب نقطة التعادل، وبالتالي معرفة متى يمكن للمشروع أن يدر الربح. بمجرد دفع المصاريف الثابتة ، سيكون نفس 3 $ هي ربح كل إطار يتم بيعه.

مثال هامش المساهمة 2:


مخبز الجودة يقوم بصناعة الفطائر، ولديه التكاليف الشهرية التالية:

التكاليف الثابتة

التكاليف المتغيرة

(لكل فطيرة)

الرواتب

$1,500

طحين

$0.3

الإيجار

$3,000

خميرة

$0.2

خدمات

$200

مياه

$0.1

إجمالي

$4,700

إجمالي

$0.5

 

من الجدول أعلاه، يحتاج المخبز لتحديد سعر 0.5 على الأقل لكل فطيرة لكي يغطي تكاليفه المتغيرة. لو افترضنا أن سعر الفطيرة الواحدة هو $2, فإن هذا يعني أن هامش المساهمة هو $1.5 ($2 لكل فطيرة- 0.5 التكاليف المتغيرة لكل فطيرة).

نسبة هامش المساهمة 1.5(هامش المساهمة)
2 (السعر)

وعليه فإن نسبة هامش المساهمة للمخبز تبلغ 75%

ملاحظات حول استخدام هامش المساهمة كمؤشر مالي


عند احتساب هامش المساهمة ونسبة المساهمة، يجب التنبه إلى أن هذا الهامش لا تأخذ في الحسبان بعض التأثيرات في المنتج كأن تعتمد الشركة أو المشروع سياسة تقليل السعر والتكلفة حيث يكون هامش المساهمة المنخفض هنا مقبولًا بشكل طبيعي طالما أنه يوجد عدد كافي من المبيعات لتغطية التكاليف. أيضاً، لا تكفي هامش المساهمة لوحدها في تحديد الصحة المالية للشركة أو المشروع التجاري.

تعرف أكثر على التكاليف الثابتة و التكاليف المتغيرة و قائمة المركز المالي لفهم أوسع حول الأصول المالية للمشاريع الريادية.